لافروف: لقاء بوتين وأردوغان يثمر في سوريا

تاريخ النشر : الأربعاء 4 أكتوبر 2017 - 2:00 مساءً
لافروف: لقاء بوتين وأردوغان يثمر في سوريا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن فصائل “المعارضة” المسلحة صعّدت المواجهة مع “جبهة النصرة” في إدلب، وذلك بعد اللقاء الأخير بين الزعيمين الروسي والتركي في أنقرة.

وأشار لافروف إلى التطورات التي شهدتها إدلب الشهر الماضي، عندما خرق المسلحون اتفاق خفض التوتر، وحاولوا بدعم من “النصرة” السيطرة على مناطق خاضعة لسيطرة الجيش السوري.

وقال لافروف إن هذه الأحداث أثارت قلقاً شديداً لدى موسكو، إلا أن مخططات المسلحين أُحبطت بمساعدةٍ من القوات الروسية.

ولفت لافروف إلى أن المباحثات الأخيرة التي أجراها الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان في أنقرة في الـ28 أيلول، قد أثمرت.

وقال لافروف “متابعتي للأخبار تشير إلى وجود معلومات مفادها أن الفصائل المسلحة التي انضمت إلى الاتفاقية بشأن منطقة تخفيف التوتر في إدلب”.

وأضاف ” كما زادت من شدة قتالها ضد جبهة النصرة.. سوف نساعدها في ذلك، كما سنساعد الجيش السوري بطبيعة الحال”.

وكان مسلحو “جبهة النصرة” وحلفاؤها شنوا في 19 أيلول هجوماً واسع النطاق استهدف مواقع الجيش السوري في شمال وشمال شرق حماة بمنطقة خفض التصعيد في إدلب.

يُشار إلى أن وزيرالخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، زعم أن أنقرة تعمل على إبعاد مقاتلين من “المعارضة” المسلحة عن تحالف للمتشددين يسيطر على محافظة إدلب.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة قناة شامنا ... نخبرك قبل أن تسأل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.