تدمير آخر منشأتين كيميائيتين في سوريا كانتا تحت سيطرة “المعارضة”

تاريخ النشر : الجمعة 25 أغسطس 2017 - 7:46 مساءً
تدمير آخر منشأتين كيميائيتين في سوريا كانتا تحت سيطرة “المعارضة”

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، عن تدمير آخر منشأتين كيميائيتين حكوميتين في سوريا في إطار العملية المشتركة الخاصة بإتلاف الأسلحة الكيميائية هناك.

وقال قائد قوات الدفاع الإشعاعي الكيميائي والبيولوجي، التابعة للجيش الروسي، إن العملية التي تجري في سوريا تم خلالها تدمير 27 منشأة كيميائية حكومية بشكل عام.

وأوضح اللواء إيغور كيريلوف، أن 25 موقعاً من هذا العدد تم تدميرها في وقتٍ سابق، تحت إشراف الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

وأضاف أن المنشأتين الأخيرتين، اللتين كانتا واقعتين على الأراضي الخاضعة للمسلحين، أتلفتهما قوات الدفاع الإشعاعي الكيميائي والبيولوجي بعد تحرير هذه المناطق في شهر آب الجاري.

وأشار اللواء الروسي إلى أن هذين الموقعين تم فحصهما من قِبل عناصر من قواته، مضيفاً أنه سيتم لاحقاً عرضهما على خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

وكان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة تبنّى، في أيلول من العام 2013، قراراً ينص على إتلاف جميع ترسانات الأسلحة الكيميائية في سوريا.

وتم خلال العام 2014 نقل نحو 1200 طن من الأسلحة الكيميائية من سوريا ، في عمليةٍ شاركت فيها 9 دول، من بينها روسيا.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة قناة شامنا ... نخبرك قبل أن تسأل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.